تصعيد خطير بنيابة تزنيت

في خطوة غير مسبوقة بنيابة تزنيت , قرر عبد الله صمايو عضو المكتب الوطني والإقليمي للجامعة الوطنية لموظفي التعليم بتيزنيت، الدخول في اعتصام مفتوح مصحوب بإضراب عن الطعام أمام مقر النيابة الاقليمية لوزارة التربية الوطنية بتزنيت , ابتداء من تاريخ 22 دجنبر 2009 , وقد صرح المسؤول النقابي في بلاغ وزع يوم الخميس الماضي , أنه لم يتحذ قراره الا مكرها بعد ما سماه بـ"القرارات و الاجراءات الادارية التعسفية " التي اتخذة في حق مجموعة من نساء و رجال التعليم بالإقليم .

و ذكر في البلاغ المذكور سابقا , أن نيابة تزنيت قررت و من طرف واحد تعليق أشغال اللجنة الإقليمية المشتركة و المنظمة بمقتضى القرار الوزاري رقم 97 دون سابق اعلام للأطراف النقابية , و قد اعتبر البلاغ توقيف اللجنة "استخفافا بالهيئات النقابية و بالمذكرة الوزارية المنظمة لأشغال اللجنة الأقليمية ", و ذكر البلاغ أيضا أن من دواعي قرار الإعتصام و الإضراب عن الطعام مجموعة من الملفات النقابية لرجال و نساء التعليم قال بأن مسؤول مصلحة الموارد البشرية اتخذها بشكل تعسفي و انتقامي .

و لقد قامت بمقابلة مع المعتصم , و أدلى لي بتصريح , يمكنكم متابعته أسفله : (شعار الجزيرة توك موجود لأنني أرسلته لها)





صورة لي مع المعتصم عبد الله صمايو :




Share/Save/Bookmark

التعليقات

لا تعليقات بعد “تصعيد خطير بنيابة تزنيت”

إرسال تعليق